أخبار محليةمحليات

“اخطفني والفدية بالنص”.. زوجان يزيفان عملية خطف بدمشق ..لهذا السبب

ادَّعى أحد المواطنين إلى فرع الأمن الجنائي في دمشق بأن زوجة ولده المدعوة “ر . ح” أعلمته بتعرض زوجها لحادثة خطف من قبل مجهولين طلبوا منها مبلغ مليون ونصف ليرة سورية.

 

وبحسب موقع وزارة الداخلية فإن “الزوجة قالت لـ “حماها” أنها “تلقت اتصالاً من الخاطفين يهددون فيه بقتل المخطوف إذا أخبرت الجهات المختصة بالحادثة”.

 

وبعد إفادة المواطن الذي هو أب المخطوف، تم متابعة الموضوع بشكل سرّي من قبل فرع الأمن الجنائي في دمشق، “ليتم التوصل إلى معلومات تفيد بأن الحادثة مفتعلة”.

 

وبينت الوزارة عبر موقعها أن “الشبهات دارت حول المذكورة ( ر. ح ) فتم إلقاء القبض عليها وبمواجهتها بالأدلة تراجعت عن أقوالها التي ادعت فيها بتعرض زوجها لحادثة خطف”.

 

واعترفت الزوجة “بمحاولتها تضليل التحقيق وقيامها بالتواصل مع ذوي زوجها المقيمين خارج القطر والادعاء كذباً بتعرضه للخطف، وطلب الفدية، وأنه في حال عدم دفعها سيتم قتله وقطع رأسه”.

 

وبدلالة المقبوض عليها “تم إلقاء القبض على زوجها المدعو ” م . م” الذي اتضح أنه شريكها بالخطة، وبالتحقيق معه اعترف بأنه اتفق مع زوجتهعلى فبركة الحادثة لاستجرار المال من ذويه المقيمين خارج القطر”، ويجري العمل على تقديم المقبوض عليهما إلى القضاء المختص .

 

زر الذهاب إلى الأعلى