الجيش السوري يسيطر على لؤلؤة الشرق الأوسط في درعا

سيطر الجيش السوري على واحدة من أقدم المدن السورية في محافظة درعا و التي تعد لؤلؤة الشرق الأوسط، ويعود تاريخها لآلاف السنين وهي مدينة بصرى الشام .

وبفضل جهود المركز الروسي لمصالحة الأطراف المتحاربة، وافق المسلحون وعائلاتهم على تسليم أسلحتهم ووقف إطلاق النار.

يشار إلى أن بعض المسلحين قرروا الانضمام إلى صفوف الجيش السوري، بينما قرر بعضهم الآخر إلى الخروج من المدينة، حيث تم تسليم مئات الأسلحة، بالإضافة إلى العديد من الدبابات والمدافع الرشاشة.

ووفقًا لمحافظ المدينة، محمد خالد الهنوس، فإن 13 ألف عائلة غادرت المحافظة بسبب الحرب القائمة، وأن 4 آلاف منهم كانوا على الحدود مع الأردن، والآن عاد معظمهم إلى ديارهم.

وكان الجيش السوري بدأ حملة عسكرية واسعة النطاق، في 22 حزيران ز الماضي، لاستعادة المنطقة الجنوبية من سوريا بالتزامن مع عملية مصالحة وطنية.