The news is by your side.

بالصور: إسرائيل تحدد مجموعة من المواقع العراقية لقصفها.. لهذا السبب

نشرت صحيفة “الجريدة” الكويتية نقلاً عن “مصادر مطلعة” أن إسرائيل حددت مجموعة من المواقع العراقية لضربها متزعمة أنها مواقع عسكرية إيرانية تستخدم لنقل الأسلحة والعتاد والمقاتلين إلى سوريا.

 

وذكرت الصحيفة إنها حصلت من مصادر لم تحدد هويتها، على صور جوية حصرية التقطت في الشهرين الماضيين للأهداف التي تنوي إسرائيل ضربها، وبينها معابر حدودية مع إيران، مثل مهران وباشماق، إلى جانب معبر الشلامجة الحدودي مع البصرة، والقريب من الكويت.

وأضافت المصادر أن إسرائيل كثيرا ما رصدت، خلال السنوات الأخيرة، المحاولات الإيرانية لخلق ممر بري من طهران، مرورا ببغداد وصولا إلى الأراضي السورية، مضيفة أن بعض تلك المواقع العراقية التي يسيطر عليها الحرس الثوري الإيراني الآن كانت تحت سيطرة الجيش الأمريكي في العراق مثل مطار H3، وموقع الرطبة العسكري، فضلا عن مواقع على طرق مهمة قرب القرى والمدن، مثل عاشقات وصبا البور، وغيرهما من المواقع العراقية التابعة لإيران عسكريا.

وأشارت مصادر “الجريدة” إلى أن هذا التطور اللافت يأتي بعد أن أيقنت إسرائيل أن طهران تصر على نقل الأسلحة إلى سوريا من أجل التموضع عسكريا في هذه البلاد، على الرغم من كل الضغوط الدبلوماسية والسياسية عليها، مضيفة أن إيران تحاول سريعا ترميم ما تقصفه إسرائيل، لبناء قوة عسكرية في سوريا بأي ثمن.

وقالت الصحيفة في تقريرها أن الاستعدادات الإسرائيلية تأتي وسط تقارير عن إمكانية انسحاب أمريكي من قاعدة التنف في المثلث الحدودي بين العراق وسوريا والأردن، والتي تلعب دورا في مراقبة وإبقاء السيطرة الأمريكية على الحدود العراقية- السورية.

ولم تعلق اسرائل على هذا النبأ، إلا أن التقرير تداوله عدد من وسائل الإعلام الإسرائيلية المعروفة، بينها “Jerusalem Post” و”i24NEWS”.

 

يذكر أن اسرائيل نفذت في وقت سابق من العام الجاري سلسلة واسعة من الغارات الجوية على المواقع العسكرية داخل سوريا متزعمة إنها موجهة ضد تمركز القوات الإيرانية في البلاد.