الدفاع الروسية: أمام القوات الأمريكية إمكانية واحدة للبقاء في سوريا .. وهي؟

أكدت وزارة الدفاع الروسية أنه لا توجد أسباب قانونية موضوعية لقيام القوات الأمريكية بمزيد من العمليات في سوريا.

اعتبر المتحدث الرسمي باسم وزارة الدفاع الروسية، اللواء إيغور كوناشينكوف، أن واشنطن لا تملك أي أسباب قانونية موضوعية لقيام العسكريين الأمريكيين بمزيد من العمليات في سوريا، موضحا أن الحالة الوحيدة لبقاء القوات الأمريكية في سوريا تتمثل بالتعاون مع موسكو ودمشق فيما يخص اللاجئين.

وقال الناطق: “… لا توجد أي أسس قانونية موضوعية لإجراء العسكريين الأمريكيين عمليات في سوريا”، مضيفا أن واشنطن لديها إمكانية واحدة فقط للبقاء في سوريا تتمثل بالتعاون مع موسكو ودمشق فيما يخص اللاجئين.

وأضاف “في هذه الحالة يبقى أمام القوات الأمريكية إمكانية واحدة للبقاء في سوريا وهي الانضمام إلى التعاون مع روسيا والقيادة الشرعية للبلاد (سوريا) في عملية تقديم المساعدات لعودة اللاجئين والنازحين”.

وأشار إلى أنه في حال لم تجد واشنطن إمكانية للتعاون مع روسيا في هذا المجال، فإن الأفضل “الا تعيق العملية السلمية وتبدأ بإخراج قواتها من أراضي سوريا”.

الأكثر مشاهدة الآن