نور الشيشكلي ترد على البلاغ الموجه ضدها وضد مخرج مسلسلها " الرحلة "

استفز مسلسل الرحلة أحد المحامين المصريين ، فتقدم ببلاغ للنائب العام وجهه ضد كاتبة المسلسل نور الشيشكلي ومخرج العمل حسام علي ، بتهمة أنًّ مسلسلهما ( الرحلة ) لا يراعي حرمة الشهر الفضيل ، ويدعو للرذيلة بسبب ما تضمنته الحلقة السابعة من المسلسل من سُباب وشتائم ، وفي الحلقة الحادية عشر منه احتوت الحلقة على ألفاظ متدنية .
حيث طالب مقدم البيان بالتحقيق مع كاتبة ومخرج المسلسل ، مما دفع شيشكلي للرد على هذا البلاغ بعد أن نشرته على صفحتها الشخصية على أحد مواقع التواصل الاجتماعي ، حيث كتبت قائلة :
” كتبنا عن الخوف الكامن في داخلنا ، هوس الفقدان المخاوف التي عشناها في طفولتنا ، كلنا مرضى نفسيين بدرجات متفاوتة ، هذا ما يعترف به العمل بداخل كل منا مريض ، الحدث المفاجئ الذي قد تتعرض له هو من يخرج من داخلنا ذلك الشخص المختبئ خلف الخوف ، حاولنا أن نكسر حاجز الخوف “.
وتابعت قائلة :
” هل من المنطقي أن يخاف الكاتب ، أن يكتب بخوف في جنون الصورة التي قدمها حسام علي لمكان للتبرير أو التردد أين السباب ؟؟!! ، وأين تلك المدينة الفاضلة التي أرهقناها وخدشناها في حياءها ، لم نقدم مشهداً جريئاً واحداً ، الجدارة كانت أننا نغري بعض النفوس المريضة ، وتستر الأجساد ، أسامة دكتور في الكيمياء لم يكن يوماً راقصة ، يبحث عن زوجته وابنته بمنطقه الخاص ، بمنطق حبه الخاص ، إن لم تغير لا تكتب ، إن لم تصنع فرقاً لا تصور مشهداً “.