جنود أتراك وأمريكيون سينفذون خارطة طريق منبج بحلب

قال وزير الدفاع التركي نور الدين جانيكلي، يوم الثلاثاء، أن “جنود أتراك و أمريكيون سينفذون خارطة طريق منبج بريف حلب”، مؤكداً على أن مقاتلي “ي ب ك/ ب ي د” سيتم اخراجهم من المدينة بموجب خارطة الطريق.

وأوضح وزير الدفاع التركي في تصريحات لوكالة (الأناضول) التركية، أن إخراج “ب ي د/ي ب ك” من منبج ومراقبة الخطوة عسكرياً سيجري من قبل الجنود الأمريكان والأتراك معاً.

وأشار إلى أن الأمريكان مقتنعون بأن تنظيم “ي ب ك/ب ي د” هو جزء من منظمة “بي كا كا” الإرهابية، ويُدار من قبلها، “وإلا ما كان بالإمكان التوصل إلى هذا التفاهم”.

وتابع قائلاً “نظيري الأمريكي أكد لي عدم إمكانية حدوث مماطلة في تطبيق بنود خارطة الطريق المتعلقة بالوضع في مدينة منبج السورية”.

واستطرد الوزير يّن أن “تركيا والولايات المتحدة الأمريكية ستحددان معاً المشاركين في الإدارة المحلية للمدينة”، لافتاً إلى أن “التفاهم مع الولايات المتحدة حول منبج، يفتح المجال للتعاون بشأن تطهير بقية المناطق في أنحاء سوريا من المنظمات الإرهابية”.

وكان وزير الدفاع التركي نور الدين جانكلي أعلن منذ أيام أن قوات بلاده والقوات الأمريكية ستقوم معًا بدوريات في مدينة منبج .

ووافقت تركيا والولايات المتحدة الأمريكية ، يوم الاثنين الماضي، على خارطة طريق بشأن مدينة منبج بريف حلب، وذلك عقب لقاء جمع بين وزيري خارجية البلدين.

ويتضمن اتفاق منبج تشكيل دوريات أميركية ــ تركية، وخروج “وحدات حماية الشعب” الكردية إلى شرق الفرات، وتشكيل مجلس مدني.

مراسلون

قد يعجبك أيضا

Comments are closed.