ماذا تفعل القوات الفرنسية مع القوات الإماراتية في اليمن ؟

كشفت صحيفة فرنسية، عن وجود قوات عسكرية فرنسية خاصة تساند القوات الإماراتية في حرب اليمن .

ونقلت صحيفة (لوفيغارو) الفرنسية، في عددها الأخير، عن مصدرين عسكريين ،قولهما أن “هناك قوات فرنسية خاصة على الأرض في اليمن إلى جانب القوات الإماراتية “.

ولم تذكر الصحيفة تفاصيل أخرى عن أنشطة القوات الخاصة. ولم يصدر رد من وزارة الدفاع الفرنسية حتى الآن لكن سياستها المعتادة هي عدم التعليق على عمليات القوات الخاصة.

وكان مصدر برلماني فرنسي قد قال في الآونة الأخيرة إن قوات فرنسية خاصة توجد في اليمن.

وقالت وزارة الدفاع الفرنسية، الجمعة، أن فرنسا تدرس إمكانية تنفيذ عملية كسح ألغام ليتسنى الوصول إلى ميناء الحديدة بمجرد أن ينهي التحالف عملياته العسكرية، مؤكدةً أنها لا تجري عمليات عسكرية في منطقة الحديدة في هذه المرحلة وليست جزءا من التحالف بقيادة السعودية.

وتدعم فرنسا والولايات المتحدة وبريطانيا التحالف العربي في الصراع اليمني وتمد السعودية والإمارات بالأسلحة.

ويأتي ذلك بعد يوم واحد على إعلان التحالف العسكري الذي تقوده السعودية، عن سيطرته على مدخل مطار الحديدة باليمن الذي كان تحت سيطرة المقاتلين “الحوثيين” بعد معارك عنيفة مع الأخيرة.

ويشهد اليمن منذ أيلول 2014، نزاع مسلح مستمر بين قوات الرئيس اليمني، عبد ربه منصور هادي، المدعوم منذ شهر آذار 2015 من قبل التحالف العربي، وقوات الحوثيين التي كانت متحالفة حتى الآونة الأخيرة مع أنصار الرئيس اليمني علي عبد الله صالح، الذي قتل في مطلع كانون الأول جراء نزاع مسلح اندلع بين الطرفين الشريكين في العاصمة صنعاء التي سقطت في أيدي الحوثيين وحلفائهم في أيلول 2014.

و ينفذ طيران التحالف ضربات جوية متواصلة على مواقع في كافة أنحاء اليمن، يقول إنها عسكرية وتابعة لجماعة “أنصار الله” الحوثية، بهدف “إعادة الشرعية” إلى صنعاء التي يسيطر عليها الحوثيون، فيما يرد الأخيرون بعمليات إطلاق متكررة للصواريخ على مواقع الجيش السعودي داخل أراضي المملكة.

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال
قناة مراسلون على التلغرام .. اضغط هنا