التحالف الدولي : إطلاق النار على مستشارين عسكريين في التنف

قال متحدث باسم التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية، يوم الجمعة، أن ” مستشارين عسكريينللتحالف والقوات الموالية له تعرضو لـ إطلاق النار من قبل مجهولين في منطقة التنف الآمنة في سوريا”.
وأضاف المتحدث في تصريحات نقلتها وكالة (سبوتنيك) الروسية، أن “المستشارين العسكريين ردا على إطلاق النار ولم تقع إصابات بينهم “.
وتابع أن “إطلاق النار حدث في منقطة منع التصعيد قرب التنف من قوى معادية مجهولة، والتي تمركزت مباشرة بعد حدود المنطقة في وقت مبكر من مساء 21 حزيران”.
وأوضح المتحدث “حاول مقاتلو (جيش مغاوير الثورة) ومستشاري التحالف وقف إطلاق النار… وردا بفتح النار لحماية أنفسهم. وبعد ذلك أوقفت القوة المعادية إطلاق النار. لا إصابات بين قوات التحالف وشركائهم. يتواصل مسؤولي التحالف مع الزملاء الروس عبر خط تجنب الصدام كي لا تقع أي أخطاء”.
وتقع التنف جنوب سوريا على طريق دمشق بغداد على الحدود مع العراق وعلى مسافة غير بعيدة من الحدود الأردنية ، ويوجد فيها القاعدة الأمريكية، حيث تجري فيها عمليات تدريب وتجهيز قوات مسلحة معارضة.
واعتبرت السلطات السورية مرارا تواجد القوات الأمريكية في سوريا بأنه غير شرعي , مطالبة بخروج فوري لهذه القوات من أراضي البلاد