خريطة : الجيش السوري يبدأ عملية عسكرية ضد داعش في مخيم اليرموك جنوب دمشق

بدأت راجمات و مدفعية الجيش السوري ، عصر اليوم الخميس 19 نيسان ، تنفيذ ضربات صاروخية على مواقع تنظيم داعش في منطقة الحجر الأسود و مخيم اليرموك ، معلنة إنطلاق العملية العسكرية ضد التنظيم في المنطقة .
مصادر ميدانية أكدت لمراسلون مشاركة سلاح الجو السوري في تنفيذ ضربات مركزة على الخطوط الأولى لمواقع التنظيم في مخيم اليرموك ، كما يجري الأن استهداف مقرات التنظيم في عمق المنطقة .
من جهتها ، ذكرت وكالة سانا أن الطيران الحربي السوري يوجه رمايات مركزة على أوكار الإرهابيين من جبهة النصرة و”داعش” في الحجر الأسود
وتدور حاليا معارك عنيفة بين وحدات الجيش السوري و إرهابيي التنظيم وسط استمرار القصف الصاروخي على خطوط الجبهة .
ويسيطر تنظيم داعش على مناطق الحجر الأسود ومخيم اليرموك منذ أعوام وذلك بعد معارك وتبادل للسيطرة مع إرهابيي جبهة النصرة .
واستغل التنظيم الاتفاق الذي جرى في منطقة القدم ، وهاجم مؤخرا مواقع المجموعات المسلحة والتي غادرت إلى الشمال السوري ، مسيطرا على كامل منقطة القدم ومحيطها .
وكان من المقرر أيضا أن يخرج مسلحو النصرة من المواقع المسيطرين عليها في الأجزاء المتبقية أيضا من حي التضامن ، بالتزامن مع خروج المسلحين من الغوطة الشرقية ضمن الإتفاق الذي جرى تنفيذه .
وبالمقابل طالب المسلحون المتواجدون في بلدة يلدا وبيت سحم وببيلا ، والتي تشهد مصالحات حاليا ، إدخالهم في ملف التسوية ، حيث خرجت مظاهرات حاشدة طالب بها المدنييون  بدخول الجيش السوري إلى البلدات وإخراج المسلحين منها إلى الشمال السوري.

 وينتشر في تلك البلدات مسلحي ” جيش الأبابيل ” والذي أعلن موافقة على الخروج من المنطقة ، فيما لا يزال مسلحي ” جيش الأسلام ” و ” أحرار الشام ” يرفضون التسوية والخروج إلى الشمال السوري .

ومع انتهاء العمليات العسكرية في منطقة التضامن والقدم وجميع البلدات جنوب دمشق ، ودخول وحدات الجيش السوري إليها ستكون كامل العاصمة دمشق خالية من التواجد المسلح لأول مرة منذ عام 2012 وذلك أبان العملية العسكرية والسيطرة على كامل منطقة الغوطة الشرقية لدمشق .
المصدر : مراسلون / يوشع يوسف