استقالات من “قناة الجديد” بعد أغنية ” صرنا نحن المغتربين ” .. و ديما صادق تقاضي المخرج

ما زالت أغنية ” صرنا نحن المغتربين ” اللبنانية الساخرة من اللاجئين السوريين تلقَى انتقاداتٍ واسعةً، ليس من جانب السوريين فحسب، بل حتى من لبنانيين كثر، اعترضوا على ما حملته الأغنية بكلماتها من إساءة وإهانة للشعب السوري.

ودفعت الأغنية التي ظهرت في برنامج “قدح وجم” الذي تعرضه قناة “الجديد” اللبنانية، الممثل سعد القادري الذي يشارك في البرنامج، إلى تقديم استقالته، وهو المعروف لدى اللبنانيين بشخصية “حمودي”.

ونشر القادري على حسابه على فيسبوك قرارَ استقالته، وتوقفه عن المشاركة كلياً في البرنامج، لرفضه التام التعرض للاجئين السوريين بأي طريقة.

أما أكثر ما يثار الحديث عنه الخميس 26 أبريل/نيسان 2018، على تويتر، فهو ما حصل بين مخرج البرنامج شربل خليل والإعلامية اللبنانية ديما صادق.

وبدأت القصة حين نشرت صادق تغريدةً تنتقد فيها الأغنية – كغيرها من اللبنانيين -، متهمةً إياها بالعنصرية، وداعيةً الإعلام اللبناني للتحلِّي بالموضوعية.

ولكن لم تنتهِ الأمور عند هذا الحد، حيث ردَّ مخرج البرنامج شربل خليل على تعليق الإعلامية ديما صادق بعبارة “أنا ما بميّز بين اللبناني والسوري. والبرهان إني من أول ما شفتك على الشاشة قلت عنك، انت فطوم حيص بيص” في إشارة إلى الممثلة السورية نجاح حفيظ، المعروفة بشخصية حيص بيص.

يذكر أن هذه ليست المرة الأولى التي يسخر فيها شربل خليل من السوريين، حيث عمد سابقاً في برنامج “بسمات وطن” الساخر إلى التطرق للاجئين عبر مشاهد تمثيلية من المفترض أن تكون واقعية فكاهية.

وبعد تغريدته هذه، قرَّرت ديما صادق التوجه للقضاء، ورفع دعوى ضده، وقالت في تغريدة، “العنصرية هي أحط الصفات البشرية (…) كنت عاهدت نفسي أن أتجاهل كل التعليقات المقيتة، لكن تبيَّن أنَّ القضاء هو طريقة التخاطب الوحيدة مع مَن فقد كلَّ القيم الإنسانية”.

فيما دافع الكثيرون عن ديما صادق، وانتقدوا ردَّ شربل خليل، وكذلك الأغنية الساخرة من وجود اللاجئين السوريين في لبنان.

وأطلق برنامج Tele Orient، الذي يبثّ على صفحة قناة “أورينت” ،  فيديو يرد على الأغنية التي نشرها برنامج “قدح وجم”، الذي يُبث على قناة “الجديد” اللبنانية، التي سخرت من وجود اللاجئين السوريين في لبنان.

وأثارت الأغنية، منذ عرضها على القناة اللبنانية، الجمعة 20 أبريل/نيسان 2018، تحت عنوان “صرنا نحن المغتربين”، جدلاً كبيراً على الشبكات الاجتماعية.

 

المصدر : عربي بوست

الإعلانات

قد يعجبك أيضا
يسمح بنسخ مواد الموقع بشرط اضافة رابط الخبر أو ذكر المصدر كونها تحت رخصة المشاع الابداعي