موسكو: المعارضة السورية و”النصرة” وبدعم أمريكي تحاول إقامة حكم ذاتي جنوبي سوريا

أكدت وزارة الخارجية الروسية أن موسكو تملك معلومات حول أن المعارضة السورية و”جبهة النصرة” وبدعم من الولايات المتحدة تحاول إقامة منطقة حكم ذاتي جنوبي سوريا.

و أعلنت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، اليوم الخميس، أن روسيا تمتلك معلومات حول محاولات المعارضة السورية وتنظيم “جبهة النصرة”  بإقامة منطقة حكم ذاتي جنوب سوريا بدعم من الولايات المتحدة الأمريكية.

وقالت زاخاروفا في إحاطة إعلامية: “رأيت هذه التعليقات. يمكنني القول أننا نمتلك هذه المعلومات. يمكنني القول أنه فعلا المعلومات التي ذكرتها صحيحة ونحن نرصد هذه التوجهات”.

وأعلن مصدر دبلوماسي عسكري، اليوم الخميس 19 أبريل/ نيسان، أن مسلحي “جبهات النصرة” و”الجيش السوري الحر” يوسعان سيطرتهم للأراضي الوقعة تحت هيمنتهم في جنوب سوريا لإنشاء حكم ذاتي تحت رعاية الولايات المتحدة.

وأشار الدبلوماسي إلى أن المسلحين يخططون لشن هجوم منسق على القوات الحكومية في جميع المحافظات الجنوبية الثلاث، لتخدم مزاعمهم بأن القوات الحكومية تنتهك نظام “تخفيف التصعيد”، فضلا عن اتهامها بعمل استفزازي باستخدام “الكيميائي”، مضيفا أن الولايات المتحدة لا تحارب المسلحين بل تزود المناطق الخاضعة تحت سيطرتهم “بالمساعدات الإنسانية”.

“سبوتنك”

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال
قناة مراسلون على التلغرام .. اضغط هنا