ميركل: ننتظر الاتفاق على وقف إطلاق النار في سوريا هذا المساء

قالت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل إنها تأمل في الاتفاق على وقف إطلاق النار في سوريا هذا المساء.
وأرسل الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، ونظيرته الألمانية أنغيلا ميركل، اليوم الجمعة 23 فبراير/شباط، رسالة مشتركة للرئيس الروسي فلاديمير بوتين يطلبان منه الموافقة على مشروع قرار مجلس الأمن لوقف القتال لمدة 30 يوم في سوريا.
وقالت صحيفة “لوفيغارو” الفرنسية، اليوم الجمعة، نقلا عن مصادر في الرئاسة الفرنسية، قولها إن كل ماكرون وميركل أرسلا رسالة مشتركة للرئيس الروسي فلاديمير بوتين يطلبان منه فيها الموافقة على مشروع قرار في مجلس الأمن ينص على تنفيذ هدنة لمدة 30 يوما في سوريا.
وطلب ماكرون وميركل، المتواجدان اليوم في مؤتمر دولي في بروكسل، من روسيا دعم مشروع قرار ينص على هدنة لمدة 30 يوما في سوريا من أجل السماح للمساعدات الإنسانية بالدخول للغوطة الشرقية المحاصرة بالإضافة لإخلاء المدنيين الجرحى.
وقال رئيس مجلس الأمن الدولي السفير منصور العطية إن المجلس في طريقه للتوافق حول وقف إطلاق النار في سوريا.
ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية (أ ف ب)، عن العطية قوله، اليوم الجمعة: “توصلنا، بصورة تقريبية، إلى اتفاق مع روسيا، لوقف إطلاق النار لمدة 30 يوما في سوريا.
وكان وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، قال اليوم الجمعة، إن بلاده لا تملك أدلة تشير إلى أن التحالف الدولي يعتبر تنظيم “جبهة النصرة” الإرهابي هدفا، مشيرا إلى أنه يمثل المشلكة الرئيسية في الغوطة الشرقية.