الجيش السوري ينقل العمل العسكري للجيب المحاصر بريف حماة , ويحرر عدة بلدات – خريطة

مع ضرورة تامين الجبهة الشرقية من المحور الممتد بين ارياف حماة وادلب وصولا لحلب , نقلت وحدات الجيش السوري ثقلها العسكري باتجاه تامين الخاصرة اليمنى للقوات المتواجدة في ريف ادلب الجنوبي , بهدف تحرير كافة القرى والبلدات المتواجدة ضمن الجيب المحاصر .

 

مصدر عسكري اكد لمراسلون بدء وحدات الجيش السوري العاملة في منطقة ادلب وحلب بتحويل العمل العسكري لتحرير كامل الجيب المحاصر من مسلحي داعش وجبهة النصرة , وذلك استكمالا للمرحلة الثانية بعد الوصول إلى مطار ابو الظهور والذي تم تحريره في 20 كانون الثاني من الشهر الفائت بعد معارك مع ارهابيي جبهة النصرة

 

وعليه بدأت وحدات الجيش السوري صباح اليوم التقدم في منطقة الجيب المحاصر , وتمكنت من تحرير عدد من القرى والبلدات ابرزها ”  الضبيعية، النقروش، طلال الجنوبي، رجم العبيل الشرقي، رجم العبيل الغربي و  غيطل، خربة مراديش، مالحة كبيرة، مالحة صغيرة، تل الشور، رسم المفكر، أبو الخنادق شمالي، خربة أم رجوم، رسم مشعل، البطوشية، غزيلة ” وذلك بعد معارك مع ارهابيي داعش والنصرة المنتشرين في الجيب المحاصر .

 

وينفذ الطيران الروسي و السوري غاراته الجوية على مواقع انتشار المسحلين في مختلف القرى والبلدات ضمن الجيب المحاصر .

 

ويحاصر الجيش السوري والقوات الحليفة مسلحي تنظيم داعش والنصرة في جيب يتمد لمساحة 1100 كم مربع ضمن ارياف حلب وادلب و حماة الشرقي .

 

المصدر : مراسلون / يوشع يوسف

للوصول الى الخريطة بشكل مباشر اضغط هنا 

قد يعجبك أيضا

Comments are closed, but trackbacks and pingbacks are open.